Loading...
رئيس مجلس الإدارة
د.حاتم صادق

المصرى اون لاينبوابة خبرية متخصصة

رئيس التحرير
قدري الحجار

40 مليون مستفيد.. منظومة جديدة تتيح الخبز المدعم خارج بطاقات التموين

الاثنين 12 فبراير 2024   2:55:31 م

أمام أحد المخابز البلدية، وقف مصطفي السعيد، موظف في العقد الرابع من عمره في طابور المخبز للحصول علي 20 رغيف هي احتياجات أسرته، وبعد أن تهيأ للحصول علي مراده فوجئ بصاحب المخبز يخبره بأن حصة الدقيق، لا تكفي سوي لإنتاج الخبز المخصص للبطاقات التموينية فقط ولم يعد بوسعة إنتاج و بيع الرغيف خارج البطاقة .

شعور  بالآسي ممزوج بالغصب سيطر على مصطفى بسبب فشله في الحصول علي الخبز المدعم، ما يجبره علي شراء الخبز السياحي والذي وصل سعره إلي 3 جنيهات للرغيف،  أي أنه مطالب بسداد 60 جنيهاً يومياً لتوفير الخبز لأسرته بدلا من 20 جنيها كان سيتحملها حال الحصول عليه من المخبز البلدي .

مصطفى، الذي لا يتجاوز دخله الخمسة آلاف جنيها، لم يتمكن من استخراج بطاقة تموينية، بدعوى أنه ليس ضمن الفئات الأولي بالرعاية والمستحقة لدعم البطاقات التموينية، وحاله كحال ملايين آخرين في مصر خارج نفس المنظومة ومن ثم باتوا يعانون تكلفة باهظة في الحصول على احتياجاتهم من الخبز .

كروت مسبقة الدفع

ولكن.. الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، قال إن رئيس الجمهورية وافق من حيث  المبدأ علي طرح الخبز المدعم لغير حاملي البطاقات التموينية، عبر كروت مسبقة الدفع

وأوضح أن المنظومة الجديدة تتطلب تأمين شبكة الاتصال مع عدة جهات مختلفة، لأننا نتحدث عن كروت مسبقة الدفع وأموال متصلة بالبنوك وعمليات خصم مباشر وكافة الأمور المالية، مشيرا إلى الانتهاء من  تأمين الشبكة وأنه جار اختبارها حاليا و سيتاح الخبز المدعم لغير حاملي البطاقات التموينية في القريب العاجل.

مستفيدو الكارت الجديد

"الكارت الجديد يستفيد منه نحو 40 مليون مواطن من غير حاملي البطاقات"، بتلك العبارة استهل  عبد الله غراب رئيس الشعبة العامة المخابز حديثه عن المنظومة الجديدة، موضحا أن عدد إجمالي المستفيدين من الخبز المدعم عبر بطاقات التموين يصل الي 71 مليون مواطن، عبر أكثر من 30 ألف مخبز بلدي علي مستوي الجمهورية ينتجون ما بين 250 - 270 مليون رغيف يومياً.

وكشف عن أن مخصصات دعم الخبز في الموازنة العامة للعام المالي 2023- 2024 ، تبلغ نحو 92 مليار جنيه من إجمالي مخصصات دعم السلع التموينية البالغة نحو 128 مليار جنيه، منوها إلي أن التجارب التشغيلية للمنظومة كانت من المفترض أن تبدأ خلال شهر يناير الماضي إلا أن الإجراءات التنظيمية و استكمال قواعد البيانات لاتزال في طور التجهيز .

تحديث ماكينات الصرف

وأرجع رئيس الشعبة العامة المخابز، تأخر التطبيق  إلي التحديث الذي يتم علي البرنامج  الخاص بماكينات صرف المخابز البلدية ليشمل الرغيف المدعم والحر معاَ، مشيرا إلى أن المنظومة الجديدة بدأت بدراسة قدمتها الشعبة إلي وزارة التموين تتضمن قيام المواطن الذي يرغب في الحصول علي الخبز الحر بمواصفات المدعم ، شراء الكارت الذكي من مكاتب البريد، حيث سيتم تقسيمه إلي فئات 20 و 50 و 100 جنيه وفقاً للاحتياجات الشهرية

ولفت إلي أن الكارت الذكي سيتم شحنه مثل كارت  الكهرباء والمياه بالقيمة التي يرغب صاحبه الكارت الحصول عليها، موضحا  أن ذلك يعد البديل المناسب  للحصول علي خبز بمواصفات جيدة ، حيث أن الرغيف الحر بالمخابز البلدية سيخضع للرقابة الحكومية وسيكون سعره أقل من نظيره المباع حالياً بالأسواق.

وفيما يتعلق بالتسعير أكد غراب،  أنه سيتم حسابه وفقا لتكلفة انتاج الخبز المدعم بالقيمة الكاملة والتي تبلغ 95 قرشا الرغيف الواحد، وذلك رغم الزيادات التي طرأت على الأسعار نتيجة ارتفاع تكلفة القمح المستورد بسبب التغيرات في سعر الدولار و الأزمة الاقتصادية العالمية، متابعا: الدولة تكافح لتدبير الدولار اللازم لاستيراد القمح ، بالإضافة إلي تحملها تكلفة الزيادات الناتجة عن تغيير سعر الصرف للحفاظ علي ثابت سعر الرغيف المدعم لأصحاب البطاقات عند 5 قروش .




تواصل معنا